تسوية خلاف بين السعودية والكويت

تسوية خلاف بين السعودية والكويت

Share Button

اخبار سعودي : كشفت صحيفة كويتية النقاب عن زيارة سرية إلى السعودية من قبل وزيرالنفط والكهرباء والماء الكويتي، بخيت الرشيدي، والرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية، نزار العدساني، أمس الثلاثاء.

وأعربت صحيفة “الراي” عن تفاؤل بشأن هذه الزيارة مرجحة أن تعطي دفعة إيجابية لمحادثات إعادة الإنتاج في المنطقة المقسومة (الخفجي والوفرة)، خاصة وأن الزيارة جاءت بعد يومين فقط من انعقاد القمة الخليجية في الرياض.

ولفتت إلى أن زيارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان للكويت في بداية تشرين الأول/أكتوبر الماضي، دفعت جهود إعادة الإنتاج دفعة قوية، إذ عُقدت محادثات فنية بين مسؤولي البلدين انتهت إلى الاتفاق على عقد لقاءات أخرى لتذليل العقبات.

وكان وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، أكد أن موضوع المنطقة المقسومة مع الكويت تم حلّه، وأنه يجري التباحث حول صياغة الطرق اللازمة لاستئناف إنتاج النفط الخام في تلك المنطقة المحايدة قريبًا.

وأصبح غلق الحقول النفطية المشتركة في المنطقة المحايدة، ولاسيما حقلا الخفجي والوفرة، نقطة شائكة في العلاقات بين الحليفين الخليجيين العضوين في منظمة أوبك، ويحاول مسؤولون كبار حل المسألة منذ شهور.

وأُغلق حقل الخفجي في أكتوبر/ تشرين الأول 2014؛ لأسباب بيئية، وحقل الوفرة في مايو/ أيار 2015؛ بسبب مشاكل خاصة بالتشغيل.