دمشق تحتفي لأول مرة بدعوة الملك سلمان

دمشق تحتفي لأول مرة بدعوة الملك سلمان

Share Button

اخبار سعودي : احتفت دمشق على طريقتها “المتحفظة” بالتصريحات الأخيرة للعاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، بشأن ضرورة إيجاد حل سياسي في سوريا للقضاء على الإرهابيين.

وكتبت صحيفة “الوطن” السورية، المقربة من الحكومة، مانشيتًا تحت عنوان “الرياض تطالب بحل سياسي في سوريا يبعد الإرهابيين”، مبتعدة بذلك عن عبارات التحريض التي دأب الإعلام السوري الرسمي والخاص على استخدامها حيال المواقف الخليجية، ولا سيما السعودية.

وقالت الصحيفة، في عددها الصادر اليوم الثلاثاء: “وفي تطور لافت، دعا سلمان بن عبدالعزيز إلى حل سياسي يخرج سوريا من أزمتها، ويبعد التنظيمات الإرهابية، ويتيح عودة المهجّرين السوريين إلى وطنهم”.

ووصفت الصحيفة هذه التصريحات بـ”الجديدة”، ورأت أن المواقف العربية “بدأت تتخذ مناحي إيجابية كانت غائبة منذ بداية الحرب على سوريا”.

وكان لافتًا أن الإعلام الرسمي السوري خلا من الإشارة إلى كلمة العاهل السعودي، غير أن صحيفة “الوطن”، المملوكة لابن خال الرئيس السوري رامي مخلوف، تعد البديل المناسب لتمرير المواقف الرسمية التي تتسم ببعض “الحساسية والحرج”.

وكان العاهل السعودي قال، الاثنين، لدى افتتاح دورة الأعمال الجديدة لمجلس الشورى: إن “المملكة تدعو إلى حل سياسي يخرج سوريا من أزمتها، ويبعد التنظيمات الإرهابية والتأثيرات الخارجية عنها، ويتيح عودة اللاجئين السوريين إلى وطنهم”.